مجلة عالم الأدباء للأديبة سوزان عبدالقادر
مرحبا بكل السادة الزوار والاعضاء الجدد

دار السوسن / بقلم مصطفى محمد كردى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

دار السوسن / بقلم مصطفى محمد كردى

مُساهمة  سوزان عبدالقادر في السبت مارس 11, 2017 8:35 pm

دار السوسن

نزلَ الحنينُ بدارِ زهرِ السَّوسنِ
واستوطنَ التُّربَ التي في المَوطنِ

ورمى بذورَ الشّوقِ حتى أثمرت
فغدا يذوقُ من المَرارِ ويَنثَني

كالنّاسِكِ الصُّوفيِّ في خَلَجاتهِ
متراقِصًا والنّاسُ تَحسبهُ الهَني

الرّوحُ تُحرَقُ خلفَ حُجبِ جلالهِ
فإذا بدا منه الجمالُ به فَني

فيَهيمُ كالمجنونِ في كاساتهِ
مُتهافِتًا والسُّكرُ دَيدَنُهُ السَّني

هو لا يَمَلُّ وإنّهُ من مَنِّهِ
يرميهِ في يَمٍّ ويَكتبُ مَلَّني

يا سائلي عن لَوعَتي لو عِشتَها
لعرفتَ من لوعاتِها ما سَلَّني

ردَّ الحبيبُ على الهيامِ بهَمِّهِ
أخذَ الصّبورَ على نَواهُ ورَدَّني

هي قصّةٌ الصّبِّ التي قد عَنوَنوا
في بَدئِها دربُ المهالكِ دَلَّني

مصطفى محمد كردي

سوزان عبدالقادر

عدد المساهمات : 193
تاريخ التسجيل : 30/07/2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى