مجلة عالم الأدباء للأديبة سوزان عبدالقادر
مرحبا بكل السادة الزوار والاعضاء الجدد

وأعلم أنى / بقلم محمد نمر الخطيب

اذهب الى الأسفل

وأعلم أنى / بقلم محمد نمر الخطيب

مُساهمة  سوزان عبدالقادر في الثلاثاء فبراير 28, 2017 6:49 am

وأعلم أني

وأعلمُ أنــي
كلما دنى سرُّ المكانِ
تسللت وحدي
ثم أعلنتُ الدخولَ ..
إلى الآماني
وأقمتُ التضاريسَ التي أوقفتها
على شفى تلةٍ تعلو .
ليحتفلَ العناقُ مع العناقِ


ها هنا كنتُ منتظرا ..
مذّْ كنتُ طفلاً في الطريق
أحاولُ الولوجَ إلى سرّي البعيد
لأسبقَ بعضي ..
ثم أغيبْ
أقيمُ زاويةَ الولوجِ في زمن النفاق

ها هنا كنت منتظرا ...
بعض الشُعَاع
لأوقف الآنا حولي
أغربلَ الشكَّ عن بعضِ الزمانْ
ثم أحلمِ أنني يا سيدي
مذ كنتُ وحدي ..
أقيمُ احتفالَ العمرِ ..
في أفقِ المساق
قد غابَ ظلي
وامتطى زمناً تظللَ بالوفاق

وحين أباحَ السرَّ...
عادَ ليرتدي ما تبقى ...
من زمنِ العتاق

فأهِ من شوقي
وهل لبعضِ الإشتياقِ ..
طعمٌ كالفراق
أم أنها تراتيلُ الحكايا..
مذْ كانَ يحملنا العبور بلا رفاقْ

ثم أعلنا بأنا
قد عادَ في ليلنا التأريخُ
ليحتفلَ الرفاق ...

فأقمْ وجهكَ دونيَّ ..
إنني مُذْ كنتُ طفلاً لم أغبْ
عن ظل اصطحابي للصحابْ
فرحلتُ دونَ مرورهِ ..
لـمـا تبعثرَ الوقت...
فوجدتُ أني
قد عشتُ في الهمسِ
او في جنةٍ ...
تعلو سفنَ الوفاقْ

فهل بعدَ اللقاءِ وقتٌ كي نراودهُ
أو نرتدي
ما نشاء بلا حسابٍ ...
أو شقاق

بقلمي /محمد نمر الخطيب-الاردن-اربد

سوزان عبدالقادر

عدد المساهمات : 193
تاريخ التسجيل : 30/07/2017

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى